طباعة

منظمات تقييم محتوى الالعاب الالكترونية

بتاريخ . اضيف في المقالات المصورة

 
قبل قرابة ثلاث سنوات كتبت مقالا تحدثت فيه عن خطر الالعاب الالكترونية
وما يُعرض فيها من مخالفات اخلاقية ودينية واسلوب الجريمة مدعما بالصور والامثلة
وردتني آنذاك رسائل (عبر الايميل والصحف الالكترنية وموقع ابو نواف) وقدم لي الاخوة والاخوات مشكورين مداخلات أكثر من رائعة
هنا في هذا الموضوع اردت ان اكون اكثر تحديدا واقدم نبذة بسيطة عن طريقة معرفة محتوى اللعبة من خلال معرفة اسمها او الاطلاع على غلافها
وكما ذكرت سابقا ان بعض الالعاب تعرض شيئا كثيرا من السوء نحتاج للتنبه له
 
يوجد على أغلفة الالعاب شعارات تبيّن محتوى اللعبة
ويوجد ايضا نفس الشعار على الاسطوانة ذاتها
 
 
Entertainment Software Rating Board (ESRB)
احدى المنظمات ذات الاختصاص والتي تصنف الالعاب الالكترونية طبقا لمحتواها
وقد قسمت الالعاب على عدة مجموعات معتمدة على الفئة العمرية
من عمر ٣ سنوات حتى ١٨ سنة
هنا في هذا الجدول ترجمت معاني الشعارات المعتمدة من قبل المنظمة
 
وهنا أمثلة على كل شعار
 
لعبة توافق الاطفال بعمر ٣ سنوات
Early Childhood
 
 
لعبة تقدم محتوى مناسب لعمر ٦ سنوات فأعلى
EveryOne
 
 
وهنا المحتوى لـ١٠ سنوات فأعلى
EveryOne +10
 
 
وهنا ألعاب المراهقة لأعمار ١٣ فأعلى
Teen
 
 
وألعاب للناضجين ١٧ سنة فأعلى
Mature
 
 
وألعاب للبالغين فقط للأعمار فوق ١٨ سنة
Adult Only
 
 
احيانا تكون اللعبة منسوخة وليست اصلية فيتم تغيير الغلاف او ازالة الشعار
نستطيع معرفة محتواها من خلال مواقع المنظمات التي تقيّم الالعاب
 
احيانا يأتي الشعار كرقم وهو يعبر عن الفئة العمرية وهو التصنيف الاوروبي
مثل هذه اللعبة
والتي صُنفت للاعمار فوق ١٨ سنة
 
The Pan-European Game Information (PEGI)
لديه تصنيف كأرقام وليست حروف
والمحتوى المناسب لهذه الاعمار تقريبا كما هو في منظمة تصنيف البرامج الترفيهية
 
وهذه المنظمة تضع في الجهة الخلفية من غلاف اللعبة
شعارات تبين سبب التصنيف
وعلى اي اساس تم وضع العمر
 
وهذه اللعبة تم اعتماد عمر ١٦ لها لأنها تحتوي على لغة سيئة وعنف
 
وهنا معاني الشعارات التي تأتي في الجهة الخلفية
 
اخيرا
هل التصنيفات المذكورة تناسب اطفال المسلمين ؟
هل يكفي ان يطّلع الاب او الام على غلاف اللعبة ثم يوافق عليها حينما تكون مناسبة لعمر طفله ؟
هناك ألعاب فيها مخالفات لا تتوافق مع الدين الاسلامي
مثل ان يكون الصليب هو سلاح اللاعب
 
ايضا هل اللعبة التي للشباب بعمر ١٨ فأعلى مناسبة لشباب المسلمين
هذا النوع من الالعاب يحتوي احيانا على مواد جنسية وصور غير مناسبة
وفي الثقافة الغربية لا مانع منها للشاب بعد بلوغه سن ١٨
ولكن في الاسلام لا يجوز مشاهدتها سواء للكبار او الصغار
 
علينا ان نكون اكثر حذر من مجرد معرفة الرموز والاصناف
وعلى أولياء الامور والجهات المعنية مسؤولية كبيرة
 
 
قرأت عن منظمة إسلامية تسمى (إسراء) مهتمة بتقييم محتويات الالعاب من منظور اسلامي
لكن لم اجد لهم تقييمات على ارض الواقع وموقعهم لا يوفر معلومات كافية
لعلها تكون البداية او انهم في مرحلة تطوير
 
 
تطبيقات للـ آي فون و أندرويد
 
 
تطبيق
 
متوفر في متجر ابل ومتجر اندرويد يفيد بالبحث السريع عن محتويات الالعاب
من خلال تصوير غلاف اللعبة او البحث باسمها
 
وتطبيق
متوفر أيضا في متجر ابل ومتجر اندرويد
 
 
 
 
 
=====================
إلى القاء
=====================
 

أضف تعليق


كود امني
تحديث